معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأبنائه
  التسجيل   التعليمـــات   التقويم   البحث   مشاركات اليوم   اجعل كافة الأقسام مقروءة

العودة   > >

معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأبنائه

قسم السيرة النبوية والاحاديث الشريفة

معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأبنائه

كانت معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأولاده ولكافة الناس أكمل معاملة وأتمها، كما تشهد بذلك كتب الحديث والسيرة، ونحن نذكر نماذج من ذلك من تلك المعاملة الطاهرة، فقد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
افتراضي  معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأبنائه
كُتبَ بتاريخ: [ 20-08-2016 - 22:00 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية محمود
 
محمود غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 4
تاريخ التسجيل : Mar 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 890
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :


لزوجاته, معاملة, الله, النبي, صلى, عليه, وأبنائه, وسلم

كانت معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأولاده ولكافة الناس أكمل معاملة وأتمها، كما تشهد بذلك كتب الحديث والسيرة، ونحن نذكر نماذج من ذلك من تلك المعاملة الطاهرة، فقد روى أبو داود والترمذي والنسائي وغيرهم عن عائشة رضي الله عنها قالت: ما رأيت أحداً كان أشبه سمتاً ودلاً وهدياً برسول الله صلى الله عليه وسلم من فاطمة، كانت إذا دخلت عليه قام إليها فأخذ بيدها فقبلها وأجلسها في مجلسه، وكان إذا دخل عليها قامت إليه فأخذت بيده فقبلته وأجلسته في مجلسها.
وقال صلى الله عليه وسلم: خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي. رواه الترمذي وقال: حسن صحيح. والأهل هنا يشمل الزوجات والأقارب والأولاد، كما في تحفة الأحوذي في شرح الترمذي. وقال النبي صلى الله عليه وسلم: أكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خلقاً، وخياركم خياركم لنسائهم خلقاً. رواه أحمد والترمذي.
وكان يوصي أصحابه بزوجاتهم خيراً ويقول: إنما هن عوان عندكم -أي اسيرات-. رواه الترمذي.
وفي صحيح البخاري عن الأسود قال: سألت عائشة ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته؟ قالت: كان يكون في مهنة أهله -تعني في خدمة أهله فإذا حضرت الصلاة خرج إلى الصلاة.
وروى أحمد وابن حبان وصححه عن عروة قال: قلت لعائشة ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته؟ قالت: يخيط ثوبه ويخصف نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم.
وهذا يدل على إعانته لأهله، لا كما يتوهمه بعض الناس من أن ذلك نقصاً وعيباً أن يعين الرجل أهله في أعمال البيت، وهذا التعاون يولد الألفة والمحبة بين الزوج وزوجته كما لا يخفى.
وأما معاملته لخدمه فكانت أحسن معاملة كما يحكي ذلك خادمه أنس بن مالك قال: خدمت رسول الله صلى الله عليه وسلم، عشر سنين والله ما قال لي: أفاً قط، ولا قال لي لشيء: لم فعلت كذا وهلا فعلت كذا. متفق عليه واللفظ لمسلم.
وفي صحيح البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: كانت الأمة من إماء أهل المدينة لتأخذ بيد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتنطلق به حيث شاءت.
وهذا يدل على تواضعه الجم، وكان صلى الله عليه وسلم يقول: وما تواضع أحد لله تعالى إلا رفعه. رواه مسلم.
وعند ابن ماجه وصححه ابن حبان: من تواضع لله رفعه حتى يجعله في أعلى عليين.
والأخبار في تواضعه وحسن معاملاته مع أهله والمؤمنين، بل ومع الكافرين كثيرة مشهورة يرجع لها في سيرته صلى الله عليه وسلم.


luhlgm hgkfd wgn hggi ugdi ,sgl g.,[hji ,Hfkhzi


رد مع اقتباس
العودة
تحريك لليسار
التالي
تحريك لليمين
الغاء تحريك
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لزوجاته, معاملة, الله, النبي, صلى, عليه, وأبنائه, وسلم

معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأبنائه


« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لزوجاته وأبنائه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما معني قول النبي صلى الله غليه وسلم في وصية نوح عليه السلام : ( فإنها صلاة كل شيء ، همسات ايمانية قسم القران الكريم والتفسير 0 14-06-2016 17:12
النبي صلى الله عليه وسلم والاعرابي محمود قسم القران الكريم والتفسير 0 18-07-2015 18:19
صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم محمود قسم القران الكريم والتفسير 0 20-04-2015 16:29
التربية على حب النبي صلى الله عليه وسلم محمود قسم السيرة النبوية والاحاديث الشريفة 0 20-03-2015 15:12
كيف تصحب النبي صلى الله عليه وسلم ؟...جديد االشيخ رسلان حفظه الله تعالى محمود قسم السيرة النبوية والاحاديث الشريفة 0 20-03-2015 15:12


الساعة الآن 03:51


|

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML